صحة

علاج ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة

علاج ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة

علاج ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة، هناك الكثير من التدابير الهامة التي يمكن اتباعها للمساعدة في التخفيف من آلام الظهر، حيث أن ألم أسفل الظهر من احدي الشكاوي الأكثر انتشاراً بين الأشخاص باختلاف الاعمار سواء كانت الذكور أو الاناث، كما أن الألم يرافقه مجموعة من الاعراض المزعجة التي من شأنها التأثير علي نوعية حياة المريض بصورة واضحة، لذلك سنتعرف في موقع الوافي علي علاج ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة.

ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة

يعد ألم أسفل الظهر من احدي الشكاوي الأكثر شيوعاً بين الأشخاص باختلاف الفئات العمرية، حيث أن السبب الرئيسي حول ذلك الألم يختلف باختلاف العمر أو الجنس، ولكن يمكننا الحدثي بأن 60% من الافراد الذي يعاني من ألم الظهر في مرحلة معينة في حياتهم، بالتالي يمكن تصنيف ذلك الألم كما يلي:

  • ألم أسفل الظهر الحاد: يُطلق علي ألم الظهر بالحاد اذا استمر الألم لمدة زمنية أقل من ست أسابيع، وهو أحد الأنواع الأكثر شيوعاً بين فئة الشباب.
  • ألم أسفل الظهر تحت الحاد: وهو عبارة عن الحالة التي تتوسط بين الألم الحاد أو المزمن، حيث أن الألم يستمر لفترة زمنية تتراوح بين ست حتي 12 أسبوعاً.
  • ألم أسفل الظهر المزمن: يُطلق علي ألم الظهر بالمزمن اذا استمر لفترة زمنية ترتفع عن 12 أسبوعا، وهو النوع الأكثر شيوعاً لدي الأشخاص المتقدمة بالعمر.

شاهد أيضا: افضل مستوصف اسنان شرق الرياض

ما هو سبب ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة

يتساءل الكثير من المرضي عن السبب الذي يُكمن خلف الإصابة بألم أسفل الظهر، كما أن الطبيب المختص يرغب في اجراء الفحوصات والاختبارات المطلوبة للوصول الي التشخيص اللازم والعلاج الملائم، لذلك سنرفق أسباب ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة:

  • القيام بتمارين رياضية عنيفة وشديدة، حيث أن المريض يُعاني جراء ذلك من اضطرابات عضلية وعصبية.
  • التعرض لحادث مفاجئ مثل السقوط من مكان أو التعرض لصدمة في حادث السير بصورة مفاجئة.
  • أيضا التهاب المفاصل الفقرية التي ترافق لأمراض المناعة الذاتية.
  • قد يكون مرتبطاً بنقص العناصر الغذائية الهامة ومن بينها الكالسيوم والفوسفور وفيتامين دال.
  • كذلك هشاشة العظام التي تتعلق بالتقدم في السن ويكون الالم عمومي في تلك الحالة ولا يمكن اقتصارها علي منطقة أسفل الظهر.
  • الحمل يمكن معاناة المرأة الحامل من ألم في أسفل الظهر بسبب وزن الجنين وزيادة ألم الظهر مع التقدم في العمر للطفل.

علاج ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة

يمكن الحديث بأن ألم أسفل الظهر قد تُحدث الاضطرابات التي يمكن التأثير علي نوعية حياة المريض بصورة كبيرة والحد من القيام بالكثير من الاعمال والأنشطة اليومية بشكل كبيرة، لذلك سنرفق أهم التدابير المطلوبة:

  • الراحة في البيت والحد من القيام بالأعمال والأنشطة التي تتطلب الجهد قدر المستطاع.
  • ينصح الكثير من الأطباء من القيام بوضعية الاستلقاء الظهري مع ثني الركبتين بزاوية 45 درجة.
  • القيام بكمادات دافئة وقد تكون باردة ليساهم في انخفاض درجة الحرارة من جلد الظهر والكمادة، وتخفيف التشنج العضلي.
  • أيضا القيام بتناول مسكنات الألم مثلاً السيتامول ومضادات الالتهاب الغير الستيروئيدية مثل الايبوبروفين.

شاهد أيضا: تجربتي مع حبوب الجلوتاثيون من اي هيرب

متى يكون ألم أسفل الظهر خطير

قد يظهر الألم مفاجئا بصورة شديدة دون سابق انذار ليدل علي وجود كسر عظمي أو تمزق عضلي، كذلك الألم الذي ينتشر في مكان وينتقل نحو مكان آخر وذلك دليل علي وجود احدي الإصابات العصبية، وقد يكون ظهور ضعف في الأطراف السفلي وعدم قدرة الشخص علي المشي أو الحركة بالتالي إشارة الي وجود ضغط بالأعصاب واصابتها مباشرة، ويتعذر شعور المريض بالألم أو اللمس وذلك يُطلق عليه الخدر الذي ينجم عنه إصابة العصب الحسي، وذلك يستوجب التدبير السريع.

هل المشي يخفف ألم أسفل الظهر

قد يساهم المشي في التخفيف الفعلي من الشعور بألم أسفل الظهر، بالتالي هناك الكثير من الأطباء ممن قدموا النصيحة للمرضي بضرورة المشي البطيء أو الهادئ ثلاث مرات في الأسبوع الواحد علي الأقل، كما أن التمارين الرياضية الخفيفة قد تنعكس بالفائدة والتأثير علي الصحة الجسدية والنفسية للشخص.

عوامل الخطر للإصابة بألم أسفل الظهر

هناك الكثير من العوامل التي يمكن أن ترتفع من شأنها الإصابة بالألآم التي تتواجد في منطقة أسفل الظهر، لذلك سنرفق أهم عوامل الخطر للإصابة بألم أسفل الظهر:

  • التدخين.
  • شرب الكحول.
  • الراحة وعدم ممارسة التمارين الرياضية.
  • السمنة المفرطة.
  • الإصابة ببعض الامراض المزمنة مثلاً السرطان.
  • المعاناة المستمرة من بعض المشاكل العصبية والنفسية علي سبيل المثال التوتر والقلق والاكتئاب.
  • الإصابة بحصوات الكلي.
  • أيضا الإصابة بتمدد الأوعية الدموية في الشريان الأبهري البطني.

شاهد أيضا: تجربتي مع هيدروكسي كت وطريقة الاستخدام

الأعراض المصاحبة لألم أسفل الظهر

قد يحدث ألم في منطقة أسفل الظهر بذاته ولكن في بعض الأحيان يمكن مرافقة الألم الكثير من الاعراض المصاحبة له، من هذا المنطلق سنرفق أبرز الأعراض المصاحبة لألم أسفل الظهر:

  • صعوبة حركة الظهر.
  • أيضا عدم القدرة علي تغيير وضعية الجلوس أو النوم.
  • عدم المساعدة في الوقوف بالشكل السليم.
  • حدوث تشنج في العضلات التي تتواجد أسفل الظهر.
  • صعوبة المشي أو الحركة أو الوقوف.

الحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

يمكن استدعاء الطبيب المختص اذا استمر الألم لفترة زمنية طويلة بالرغم من تناول المسكنات واتباع أسلوب صحي، أيضا خسارة الوزن بشكل غير مبرر، وزيادة درجة حرارة الجسم، أيضا الإصابة الشديدة للظهر مثل التي تنتج عن سقوط أو ضربة، أو يمكن استدعاء الطبيب أثناء انتقال الألم الي الساقين أو احداهما.

شاهد أيضا: تجربتي مع عرق السوس للمعده وطريقة التحضير

تشخيص ألم أسفل الظهر

يكون باستطاعة الطبيب المختص تشخيص ألم أسفل الظهر أثناء القيام بالتصوير بالأشعة السينية بهدف تصوير العظام، أو التصوير عن طري الرنين المغناطيسي ليتم استخدامه في تصوير العظام والمفاصل والأنسجة والأوتار، ويمكن القيام بانشاء صورة ثلاثية الابعاد بهدف تصوير العظام والأنسجة، أيضا تحليل الدم والبول بهدف الكشف عن وجود أي مرض أو حصوات الكلي التي قد تؤدي الي الإصابة بالألم.

شاهد أيضا: الفرق بين رائحة دم الدورة ودم الحمل عالم حواء

طرق علاج ألم أسفل الظهر

هناك الكثير من الطرق السليمة التي قد يتبها المريض في سبيل الشفاء من الإصابة بألم في منطقة أسفل الظهر، لذلك سنرفق أهم طرق الوقاية من ألم الظهر:

  • ممارسة التمارين الرياضية بصورة منتظمة.
  • خسارة الوزن الزائد بهدف تجنب الضغط الذي يقع علي منطقة الظهر وينجم عنه الألم.
  • الابتعاد الكلي عن التدخين وشرب الكحول.
  • أيضا الابتعاد عن الوضعيات الخاطئة التي قد يتبعها الشخص أثناء الجلوس أو الوقوف.

يمكن علاج الام اسفل الظهر نهائيا من خلال اتباع روشتة لعلاج آلام أسفل الظهر التي يتم كتابتها من قبل الطبيب المختص، كما أن مرهم ليدوكايين هو أفضل مرهم لعلاج آلام أسفل الظهر، أخيرا تعرفنا علي علاج ألم أسفل الظهر فوق المؤخرة,

السابق
رابط موقع وزارة التربية والتعليم اليمن نتائج الثانوية العامة 2022
التالي
ما هو الطفح الجلدي

اترك تعليقاً